7 فوائد في فنجان الكاموميل.. أبسطها محاربة البرد والأنفلونزا


البابونج أو الكاموميل من أقدم الأعشاب الطبية وأكثرها استخداماً، كعلاج طبيعي للتخفيف من عدة أمراض المختلفة.
وأشهر طريقة لتناول الكاموميل  هي إعداد فنجان من أزهار الشاي العشبي.

7 فوائد في فنجان الكاموميل.. أبسطها محاربة البرد والأنفلونزا


ويساعد ذا المشروب على الاسترخاء والنوم بشكل أفضل، وغيرها من الفوائد الصحية، التي نقلها موقع "greenme" الإيطالي عن مجموعة من الأطباء.

1- طول العمر

 البابونج ، يساعدنا على عيش حياة أفضل وأطول لأنه مشروب سحري لتخليص الكبد من السموم. درس علماء من جامعة تكساس في  تأثيرات البابونج ، التي أجريت على عينة من 1667 شخصًا ، بين الرجال والنساء ، وساعد هذا المشروب العشبي على تقليل مخاطر الوفاة المبكرة بنسبة 29٪.

2- تخفيف تقلصات المعدة

يحتوي البابونج على مواد تمنع تفاقم اضطرابات الجهاز الهضمي ، وله تأثير مهدئ على حرقة المعدة والمغص. يوصى بتحضير منقوع البابونج بماء ساخن جدًا وليس مغليًا ، حتى لا يضر بالخصائص المفيدة لصحة النبات.

3- النوم بشكل أفضل

شاي البابونج من أشهر العلاجات الطبيعية لمساعدتك على النوم بشكل أفضل والتغلب على الأرق.
 خوفا من كورونا ... الأردنيون يتجهون إلى الأعشاب لتقوية المناعة يعد صنع شاي البابونج أمرًا بسيطًا للغاية ، حيث يمكنك شراء 
زهور البابونج المجففة من بائع تجزئة واستخدام ملعقتين صغيرتين لكل كوب أو كوب.

4- استرخاء العضلات


يحتوي البابونج على مواد لها تأثير مهدئ على الأعصاب والعضلات. على وجه الخصوص ، فإن شاي البابونج قادر على زيادة مستويات البول من الجلايسين (حمض أميني يمكن أن يخفف من تقلصات العضلات). كل هذا بالإضافة إلى قدرته على تقليل التقلصات وآلام الدورة الشهرية ، لما له من تأثير مهدئ قادر على تسكين الآلام.

5- محاربة البرد والأنفلونزا


البابونج علاج طبيعي يساعد في تخفيف أعراض البرد والانفلونزا عن طريق استنشاق بخار البابونج الذي يساعد على تطهير وتنقية الجهاز التنفسي.

6- تخفيف الصداع النصفي

أجريت دراسة في عام 2014 حول الآثار المحتملة للاستخدام الموضعي لزيت البابونج (كما يتم تحضيره تقليديًا في إيران كعلاج طبيعي) للصداع والصداع النصفي ، واتضح أنه يعمل كدواء لتخفيف آلام  المتعلقة الصداع النصفي. . .


7- البابونج وداء السكري


وجدت دراسة نشرت في المجلة العلمية Nutrition أن شرب 3 أكواب من شاي البابونج يوميًا يمكن أن يساعد في تحسين مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني.